موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

عاصي الحلاني يطمئن جمهوره بعد إصابته التي تعرض لها

سقط عن ظهر جواده

0 18
ميدل ايست- الصباحية

قام الفنان اللبناني عاصي الحلاني بطمأنة جمهوره على صحته، بعد تعرضه لإصابة شديدة عقب سقوطه عن ظهر جواده في مزرعته ، أثناء ممارسته لرياضة الفروسية المحببة لديه .

إصابة عاصي الحلاني

وقد نقل على إثر سقوطه لإحدى مستشفيات لبنان لتلقي العلاج، حيث أصيب بما يشبه الفقدان المؤقت للذاكرة، وكان قد ظهر مؤخرا جالسا في بيته وهو يرتدي واقي للرقبة نتيجة سقوطه .

وطمأن الحلاني عبر حسابه على “إنستغرام” بعد خروجه من المستشفى: “إلى جميع أحبائي وأصدقائي وجمهوري الوفي وكل من سأل عني من الفنانين الأصدقاء وأهل السياسة… أشكركم جزيلا وعميق الشكر لسؤالكم واطمئنانكم علي. وإنني ممتن لكم… على اهتمامكم ودعواتكم ومحبتكم ولهفتكم”.

وأضاف : “سائلاً الله أن يمدكم بالسعادة والفرح والحياة الكريمة، وأطمئنكم أنني بخير وأتماثل للشفاء بإذن الله تعالى وبرعايته له الحمد والشكر.. وإن شاء الله ألقاكم قريباً”.

View this post on Instagram

الى جميع أحبائي وأصدقائي وجمهوري الوفي وكل من سأل عني الفنانين الأصدقاء واهل السياسة .. أشكركم جزيل وعميق الشكر لسؤالكم ولإطمئنانكم علي. وإنني ممتن لكم… على إهتمامكم ودعواتكم ومحبتكم ولهفتكم، سائلاً الله أن يمدكم بالسعادة والفرح والحياة الكريمة ومطمئنكم أنني بخير وأتماثل للشفاء بإذن الله تعالى وبرعايته له الحمد والشكر.. وإن شاء الله ألقاكم قريباً…! لكم مني كل الحب والوفاء والتقدير، #عاصي_الحلّاني ❤️❤️❤️

A post shared by Assi El Hallani (@assielhallaniofficial) on

 

وكان الحلاني قد أصيب بكسر في إصبعه بعد سقوطه عن الحصان في مزرعته في الحلانية، مما توجب نقله إلى مستشفى الرياق في البقاع ، لإجراء الإسعافات الضرورية له .  وبينت  تقارير أن عاصي أصيب في كسر بذراعه اليسرى وأن صحته مستقرة وسيغادر المستشفى قريبا.

طبيعة إصابته

وقد كشف صديقه الناقد الفني ، جمال فياض ، حجم الإصابة التي تعرض لها حلاني ، فقال:  “الحقيقة أن عاصي الحلاني نجا من الموت بمعجزة… في البداية، قيل إنه سقط عن جواده، وهي ليست المرّة الأولى التي يكبو فيها جواد بخيّاله، فيسقط عنه الفارس. سألنا واستفسرنا، فقالوا، بسيطة… إصابة عرضية، رضوض والموضوع لا يستحق! فاسترحنا، واعتبرناها عرضية. لكن في اليوم التالي حاولنا الاتصال بعاصي، لا جواب والهاتف مقفل. لكن الصحافة تداولت الأمر وكأنه مجرّد حدث بسيط وعابر، والسؤال أين عاصي؟ ولماذا لا يجيب؟”.

 وأضاف فياض : “أنه يعاني عدة كسور في الساعد الأيسر، وكسور صغيرة بالخنصر والبنصر في يده اليسرى، كما لجأ الطبيب لزراعة سيخين فولاذيين فيهما لتثبيتهما تحت التجبير، أيضاً هناك كسور جزئية في الأضلاع ورضوض في الخد الأيسر تسببت بتورم شديد في الخد والعين حتى الجبين، ورضوض مؤلمة وتورّم في كوع اليد اليسرى، وفي الساق اليسرى، أما الرقبة فقد تعرضت الفقرة العليا من عظم الرقبة لكسور صغيرة، ما استدعى زراعة “براغي” لتثبيتها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.