موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

شيرين عبد الوهاب تكشف سر غيابها المفاجئ

غياب مفاجئ لفترة طويلة

0 15
ميدل ايست- الصباحية

أوضحت المطربة المصرية، شيرين عبد الوهاب ، اليوم الاثنين، سبب غيابها المفاجئ خلال الشهور الماضية، الأمر الذي سبب شائعات  بشأن حملها من زوجها المطرب حسام حبيب.

وكان  معجبي شيرين قد دشنوا هاشتاغ “#اشتقنالك_شيرين”، لغيابها عنهم طوال الفترة الماضية.

شيرين عبد الوهاب تبين سبب اختفائها

أعربت شيرين عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر عن مدى سعادتها بتفاعل الجمهور معها ، واشتياقه لها ، وأوضحت أن سبب اختفائها عن السوشيال ميديا أنها كانت في إجازة ، و أشارت إلى أنها تعمل حاليا على ألبومها الجديد .

وغردت: “أنا فرحانة جدا بحبكم ليا والتفاعل ده. بجد شكرا ودائما ضهر وسند لأي حد. قد إيه شعرت بأمان من هذا الهاشتاغ، وإني مهما غبت هلاقي ناس بتسأل عليا”.

 

وأضافت : “أنا كنت في أجازة وحاليا أعمل على ألبومي الجديد وانتهيت من تسجيل أول أغنيتين. إن شاء الله أعود لكم بألبوم قوي يعوض الغياب”.

اشاعات حول غيابها

وقد انتشرت في الفترة الأخيرة اشاعات تفيد بأن  شيرين تقضي عطلتها الصيفية في الولايات المتحدة ، و أنها لا تقوم بإحياء الحفلات بسبب حملها بطفلها الأول من الفنان حسام حبيب.

كما و أفادت الشائعات أن شيرين لن تعود إلى مصر قبل وقت الولادة . لكن زوجها الفنان حسام حبيب أنكر تلك الشائعات ، خلال اتصال مع برنامج ET بالعربي .

فقد قال حبيب أن زوجته لاتنتظر مولودهما الأول و أنهما كانا في لندن وليس في أمريكا .

اقرأ : عاصي الحلاني يطمئن جمهوره بعد إصابته التي تعرض لها

كما وتحدثت بعض المواقع الصحفية ، خلال الفترة الماضية ، عن مرض شيرين وعن سفرها إلى لندن من أجل العلاج، الأمر الذي نفاه لاحقاً شقيقها محمد عبد الوهاب لافتاً إلى أن شيرين تقضي إجازتها بصحبة ابنتيها خارج مصر وأنه لا صحة للأخبار المتداولة حول مرضها.

وكانت تصريحات نسبت إلى والد حسام حبيب بأنه أكد حمل الفنانة شيرين وأنها تنتظر مولودها الثالث.

فقام والد حسام حبيب بنشر منشوراً على الفيس بوك، نافيا التصريحات التي نسبت إليه فكتب: “أنا لم أدل بأي تصريحات بخصوص حسام وشيرين وأي صفحة أو موقع يتحدث على لساني فهو كاذب”.

يذكر أن شيرين كانت قد أنجبت طفلتيها من زوجها السابق محمد مصطفى (مريم وهنا) في الولايات المتحدة الأميركية ما أهلهما للحصول على الجنسية الأمريكية،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.