موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

الاحتلال يشن سلسلة غارات جوية على قطاع غزة .. دون وقوع إصابات

0 12
ميدل ايست  – الصباحية

شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، سلسلة من الغارات الجوية في أنحاء متفرقة من قطاع غزة ، وذلك رداً على تسلل طائرة مسيرة من غزة وإلقائها عبوة ناسفة تجاه جيب عسكري ” بحسب بيان للجيش الإسرائيلي.

وأفادت مصادر وسائل إعلام فلسطينية فقد استهدفت الغارات موقعا لكتائب القسام وسط قطاع غزة  ، عقبه استهداف لموقع عسقلان شمال غزة، موقع صلاح الدين قرب نيتساريم جنوب مدينة غزة بصاروخين ، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات بحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة .

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائي إن طائرات حربية أغارت على عدد من الأهداف من بينها وسائل قتالية بحرية بالإضافة إلى مجمعين عسكريين للمنظومة الجوية التابعة لحماس في شمال ووسط قطاع غزة.

وذكر الجيش في بيان أن الغارات “جاءت ردًّا على تسلل حوامة من قطاع غزة باتجاه إسرائيل وإلقائها عبوة ناسفة باتجاه مركبة عسكرية في وقت سابق السبت”.

وأضاف البيان “سيواصل جيش الدفاع العمل ضد محاولات المساس بمواطني إسرائيل ويعتبر حماس مسؤولة عما يجري في قطاع غزة ومنه”.

 

من جانبه اعتبر حازم قاسم الناطق باسم حركة حماس إن العدوان الإسرائيلي الذي لا يتوقف على قطاع غزة، واستمرار حصاره، إلى جانب انتهاك حرمة الأقصى وسرقة الأرض في الضفة.

أعلن الجيش الإسرائيلي ظهر السبت أن طائرة مسيرة صغيرة اجتازت إلى داخل إسرائيل وألقت عبوة ناسفة في منطقة السياج الأمني (مع قطاع غزة) دون إصابات في صفوف قواته فيما لحقت أضرار طفيفة بمركبة عسكرية.

وكان طفلان فلسطينيان قد قتلا وأصيب 76 متظاهرا آخرين بينهم 46 بالرصاص الحي أول أمس الجمعة خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي شرق قطاع غزة ضمن التظاهرات الأسبوعية لمسيرات العودة.

المزيد : الإعلان عن التوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة بجهود مصرية وقطرية
  • وتوعد بنيامين نتنياهو رئيس وزارء حكومة الاحتلال حركة حماس بالرد على أي اعمال “عدائية” وقال فيي بيان “حماس مسؤولة عن أي عمل عدواني ينطلق من غزة.”وأضاف “أي محاولة لإلحاق الأذى بجنودنا أو المدنيين كانت وستواجه رداً قاسياً”.

يذكر أنه قد تم التوصل إلى اتفاق منذ عدة أشهر بين الأمم المتحدة والمسؤولين المصريين لإنهاء أعمال العنف الأخيرة بين إسرائيل وحماس ، التي خاضت ثلاث حروب مدمرة منذ عام 2008 ، وللمساعدة في استقرار المنطقة ومنع الانهيار الإنساني ، صحيفة التايمز أوف إسرائيل قال.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.