عودة ليلى الشيخلي لشاشة الجزيرة تزامنا مع ظهور علا الفارس

استقالت ليلى عام 2014

1٬420
ميدل ايست- الصباحية

بعد سنوات من الغياب ، ستظهر الإعلامية العراقية ليلى الشيخلي على شاشة الجزيرة ، فقد كانت آخر نشرة قدمتها عام 2014 ، وتزامنت عودة ليلى مع الظهور الأول للمذيعة الأردنية علا الفارس.

وقد التحقت علا الفارس مؤخرا بقناة الجزيرة ، التي تبث من العاصمة القطرية الدوحة ، بعد أن كانت تعمل في محطات سعودية .

وقد عممت إدارة أخبار الجزيرة على المشرفين تأكيدا بجدولة ظهور كل من ليلى الشيخلي وعلا الفارس ، لإلى جانب إليسا أبي عاصي ، العائدة من بيروت ، و ذلك خلال الأيام المقبلة  ، لتقديم النشرات والفقرات الإخبارية .

عودة ليلى الشيخلي

المذيعة ليلى الشيخلي من أصول عراقية ، عاشت في بريطانيا والولايات المتحدة ، و عملت في الجزيرة لثماني سنوات ما بين (2006-2014)،  وكانت قد غادرت الدوحة للعمل في قناة العرب السعودية ، والتي كان من المفترض أن يطلقها جمال خاشقجي من البحرين قبل اغتياله .

تركت الشيخلي انطباعا جيدا في الجزيرة ، وقد حافظت على علاقتها الجيدة بأسرة القناة بعد مغادرتها . وفي عام 1996 انتقلت للعمل في قناة إم بي سي في لندن ، وكانت أول مذيعة عربية تقدم برنامجاً سياسياً في الإعلام الفضائي العربي.

وعند استقالتها من قناة الجزيرة قالت أن “تجربتها في محطة الجزيرة أضافت لرصيدها الكثير، وهي فخورة بكل المنجزات التي قدمتها مؤخراً”.

ظهور علا الفارس

وستكون علا الفارس وجها جديدا آخر ينضم لأسرة قناة الجزيرة ، حيث ستنضم لكوكبة من المذيعين ومقدمي البرامج  القادمين من شتى الدول العربية.

عملت الفارس  سابقا في قناة “إم بي سي” السعودية،  وقد واجهت حملة هجوم من الذباب الإلكتروني،بعد أن قامت بنشر  تغريدة على حسابها في موقع “تويتر” انتقدت فيها موقف العرب من قرار دونالد ترامب نقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى القدس المحتلة.

وقالت الفارس يومها في تغريدتها: “إن ترامب لم يختر هذا الوقت لإعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثا، بل لأنه يعلم أن العرب سيدينون القرار ثم يغنون في اليوم التالي: هلا بالخميس” في إشارة إلى الأغنية السعودية.

الأمر الذي أثار السعوديون واعتبروها سخرية منهم وتقليلا من مواقفهم الوطنية .

عودة إلسي أبو عاصي

كما وعادت  المذيعة اللبنانية إلسي أبي عاصي مجدداً لتقديم النشرات الإخبارية بعد استقرارها في الدوحة، وذلك بعد سنوات من عملها مراسلة في مكتب بيروت.

قد يعجبك ايضا