موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

المعارضة السورية تسقط طائرة تابعة للنظام السوري في إدلب

0 61
ميدل ايست – الصباحية

بث نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي ، صباح اليوم الخميس، صور ومقاطع فيديو لأسر قائد مقاتلة تابعة للنظام السوري تم اسقاطها من قبل فصائل المعارضة السورية مساء الأربعاء في الريف الجنوبي لمحافظة إدلب .

وقد أكدت مصادر في جيش النظام السوري أن فصائل المعارضة السورية ، قد اسقطت طائرة حربية تابعة للقوات السورية في ريف إدلب مساء الأربعاء بالقرب من بلدة خان شيخون .

ونقلت وكالة ( سانا ) للأنباء التابعة للنظام السوري، عن مصدر عسكري إن الطائرة الحربية أصيبت بصاروخ مضاد للطائرات، وسقطت في ريف إدلب الجنوبي، وأن الطائرة كانت “مكلفة بمهمة تدمير مقرات جبهة النصرة في منطقة التمانعة”، وأضاف المصدر العسكري إن مصير الطيار لا يزال مجهولاً،

وقال نشطاء إن هيئة تحرير الشام ( أحد أبرز فصائل المعارضة في ريف إدلب) قد اسرت قائد الطائرة ، بعد عمليات بحث واسعة في المنطقة التي سقطت فيها الطائرة دون الإشارة إلى هويته أو مصيره.

في حين أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له، أن الطيار الذي كان يقود طائرة سوخوي روسية الصنع، تم أسره، وأنه محتجز لدى هيئة تحرير الشام، الفصيل المعارض المسلح المسيطر في محافظة إدلب.

ونقلت وكالة الأناضول التركية على لسان ” محمد رشيد ” المتحدث باسم “جيش النصر” أحد فصائل المعارضة المسلحة، إن مضادات الطيران أسقطت مقاتلة من طراز “سو 22″، تابعة لنظام الأسد، قرب بلدة تمانعة، جنوبي إدلب، بعد أن كانت تستعد لقصف ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي.

 

  • وتسعى قوات النظام السوري المدعومة من روسيا إلى التقدم باتجاه بلدة خان شيخون في ريف ادلب الجنوبي ، وتخوض معارك عنيفة مع فصائل المعارضة المسلحة، وكثفت من هجومها على المنطقة خلال الأشهر الأخيرة، ما تسبب في قتل مئات المدنيين، إضافة إلى مئات الآلاف الذين اضطروا إلى النزوح عن ديارهم.

بينما تحاول فصائل المعارضة صد الهجوم الذي تقوم بها قوات النظام على محاور كفرعين وتل عاس على الأطراف الغربية لخان شيخون، ودمرت دبابات وقتلت جنوداً من القوات الحكومية. ويقال إن حوالي 30 مقاتلاً قد قُتلوا خلال هذه المعارك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.