موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

العثور على جثة السجين البرازيلي الذي حاول الهرب متنكرا بهيئة فتاة (فيديو)

0 71
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت السلطات الأمنية في البرازيل ، الثلاثاء، أنها عثرت على جثة السجين ( الشهير) الذي تم إلقاء القبض عليه قبل يومين أثناء محاولته الهرب من السجن، بعد أن تنكر في هيئة وملابس ابنته.

وأشارت التحقيقات الأولية التي أجرتها السلطات الأمنية أن السجين الذي حاول الهرب يدعى كلافينو دا سيلفا 42 عاماً، عثر على جثته داخل زنزانة شديدة الحراسة في مجمع سجن بانجو، وأضافت في بيان “يبدو أن النزيل شنق نفسه باستخدام ملاءة سرير” مشيرة إلى أنها فتحت تحقيقا في الأمر.

وكانت قد نشرت إدارة أحد السجون في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو، الاثنين، فيديو يظهر محاولت السجين دا سيلفا ، الهرب من السجن معتمداً على التنكر في هيئة وملابس ابنته، حيث تم القبض عليه بعد أن شكت الشرطة في وضع الفتاة التي بتدو متوترة و مرتبكة مما جعل تاجر المخدرات في محل شك ويتم ايقافه من أحد الضباط والكشف عن هويته .

وظهر السجن دا سيلفا في الفيديو وهو يرتدي شعرا مستعارا، وقناعا من السيليكون يشبه وجه ابنته، وحمالات صدر، وسروالا ضيقا من الجينز، وشعر مستعارا طويل باللون الأسود  يقوم بخلع هذه الأشياء ليكشف عن هيئته الحقيقة وعندما أجبره مسؤولو السجن على خلع ملابس التنكر ظهر بشكله الحقيقي.

وقالت سلطة سجون ريو إن ابنة سيلفا وسبعة أشخاص آخرين اعتُقلوا للاشتباه في محاولتهم مساعدته على الهرب، ومن المتوقع أن تواجه ابنته ذات 19 عاماً اتهامات بمساعدة سجين وتحريضه على الهرب.

وكانت ابنته قد ذهبت لزيارة والدها كلاوفيونو دا سيلفا في سجن ريو دي جانيور ، حيث يقضى حكماً بالسجن مدة 73 سنة بتهمة الاتجار بالمخدرات ،  وقالت إدارة السجن إن سيلفا كان يخطط، على ما يبدو، لترك ابنته داخل السجن بدلا منه.

اقرأ أيضا : فضحية عناصر الجيش الأمريكي .. الاتجار بالبشر وجرائم مخدرات
وليست هذه هي المحاولة الأولى للهروب التي يقوم بها دا سيلفا، إذ كان بين مجموعة تتكون من 31 سجينا هربوا بالفعل عبر شبكة الصرف الصحي الخاصة بالسجن، لكن الشرطة ألقت القبض عليه.

وتعد السجون في البرازيل من أحد أهم المشاكل التي تواجه الرئيس الجديد جايير بولسونارو، حيث تعهد في حملته الانتخابية بمافحة معدلالت الجريمة والعنف المتزايد في البرازيل .

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.