موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

وائل كفوري و طليقته إنجيلا بشارة .. هل نشبت بينهما حرب قضائية؟؟

تشهد وسائل التواصل الاجتماعي حضور كبير لإنجيلا بشارة

0 108
ميدل ايست- الصباحية

تشهد وسائل التواصل الاجتماعي حضور كبير وغير مسبوق لإنجيلا بشارة بعد إعلان طلاقها من وائل كفوري ، وذلك من خلال نشر صور لها ولابنتيها وكتابة تعليقات تتحدّث عن الأمومة والحضانة والطلاق.

إنجيلا بشارة تنشر صور ابنتيها

وقد نشرت إنجيلا بشارة صورة داخل الكنيسة تدعو فيها الله إلى حماية ابنتيها، ميشيل وميلانا، بعد أن كانت تحدثت في منشور سابق عن ظلم القوانين في لبنان في موضوع الحضانة.

اقرأ : فنانات تعرّضن للتنمّر الإلكتروني .. آخرهن مها المصري

وقبل أيام عدة ، نشرت بوستا  قالت فيه إن الأم تفني حياتها من أجل منح العاطفة والحنان لأولادها، لكنها تحتاج هي أيضا إلى الحماية، موضحة أنه لا يجوز استغلال الأولاد في حروب الكبار.

وكتبت أنجيلا «عندما تمضي الأم حياتها وهي تربي أطفالها، تمنحهم العاطفة، الأمان وتساعدهم على بناء مستقبل يليق بهم، كيف يمكنها أن تحميهم من شياطين نظامنا الفاسد؟ إذا كانت الأم تبذل وقتها وطاقتها من أجل الحفاظ على أولادها، من يحميها؟ قولوا لي.. الأطفال ليسوا بيادق يمكن استخدامها في الهجمات.. ضع أسلحتك جانبا، كن لطيفا، كن متعاطفا.. الصغار يشاهدون».

جعل هذا البوست كثيرون يستنتجون أن هناك حربا تدور بين أنجيلا ووائل كفوري على حضانة ابنتيهما، وأنها تناشد القضاء لكي يحميها كأم ويحمي أطفالها.

وقد شهدت مواقع التواصل الاجتماعي، بداية هذا الأسبوع ، إشاعات مفادها أن طليقة كفوري، حامل في مولودهما الثالث بعد طلاقهما. وقد نشر موقع صحافي خبراً وفق مصدر مقرّب من عائلة بشارة أن زوجة كفوري لا تزال حاملاً وأنها تنتظر مولودهما الثالث قريباً.

ورغم أن الخبر أشار إلى عدم تأكيد الأخبار التي تقول إن زوجة وائل كفوري حامل بالفعل أم هو مجرد تكهّن بشأن علاقتهما التي تباعدت، إلا أن هذه المعلومات انتشرت بشكل واسع عبر مواقع التواصل الإجتماعي.
وفي انتظار أن يخرج أحد الطرفين عن صمته لتأكيد خبر الحمل أو نفيه.

وائل كفوري يرفع دعوى قضائية

تداولت تقارير إعلامية لبنانية ، بعد نشر الصور، أن وائل يعتزم تقديم دعوى عبر القضاء المستعجل، لمنع طليقته أنجيلا  من الحديث عنه أو تسريب معلومات خاصة عن حياته أو نشر صور تخصّ ابنتيهما ميشال وميلانا.

وأوضحت التقارير أن وائل كفوري اتّخذ هذا القرار، بعد قيام أنجيلا بنشر أكثر من منشور تتحدث فيه عن حقوق الأطفال لدى الأهل المطلقين، وعن حق الأم بحضانة ابنتيها، وعن القوانين الوضعية في لبنان التي لا تنصف الأم المطلقة.

ومن المعروف أن زواج الفنان وائل كفوري كان أشهر زواج سري في لبنان، ولطالما حرص وائل على إبقاء عائلته بعيدا جدا عن الأضواء.

وقد انفصل كفوري  رسميا عن زوجته آنجيلا بشارة بعدما تزوجا عام 2011.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.