موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

أردوغان: تركيا تستعد لاستلام منظومة إس 400 الروسية

0 43
ميدل ايست – الصباحية

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الاثنين أن بلاده تستعد لتسلم منظومة الدفاع الصاروخية الروسية إس 400 ، لكن لم يتحدد موعدها استلامها بعد، مشيراً إلى أنه سيجري نقلها جواً وسيتم وضعها في المناطق الأكثر خطراً .

وقال أردوغان في مؤتمر صحافي من إسطنبول، اليوم الاثنين: “تبدأ حاليا الاستعدادات لبدء مرحلة تسليم منظومة إس 400 “، موضحا: “المنظومات تم إعدادها لبدء تسليمها إلى تركيا، لكن لم يتضح بعد موعد محدد لتسلمها من روسيا”.

وأضاف أردوغان: “وزارة الدفاع التركية هي المعنية بأماكن نشر هذه المنظومات”، متابعا: “سيتم وضعها في أكثر المناطق خطرا على تركيا ونتمنى أن تعود بالخير على وطننا والعالم”.

وتابع: “الاستعدادات متواصلة لتسلم منظومات إس-400 الروسية، ونتمنى أن تسهم في تعزيز أمن تركيا والمنطقة والعالم ككل”.

وأشار أردوغان إلى أن “نقل المنظومات إلى تركيا سيجري جواً”، لافتاً إلى أن نشرها سيتم في أكثر المناطق خطراً، والقرار حول هذا الموضوع عائد لوزارة الدفاع ورئاسة الأركان التركيتين.

وكانت فضائية “خبر ترك” قالت، في وقت سابق، إن أنقرة ستتسلم الأسبوع الجاري الدفعة الأولى من منظومة الدفاع الروسية، رغم الخلافات مع الولايات المتحدة الأمريكية.

المزيد : أردوغان يتحدى .. صفقة شراء منظومة إس 400 تمت فعلا

 

وذكرت أنه حُمّلت أول دفعة منظومة الدفاع الروسية “إس-400” التي اشترتها أنقرة على طائرات شحن، يوم أمس الأحد، وستصل إلى تركيا في وقت ما الأسبوع القادم.

وأضافت أنه من المتوقع أن يصل الفريق الفني الروسي الذي سيشرف على تركيب المنظومة إلى تركيا بحلول اليوم الاثنين.

وكان المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف قال، الجمعة الماضية، إن صفقة منظومة الصواريخ “إس-400” مع تركيا تسير حسب الخطة المرسومة.

ونقلت وسائل إعلام تركية عن رئيس أمانة صناعة الدفاع التركية إسماعيل ديمير، قوله إن تسليم منظومة الدفاع الصاروخية “إس 400” من روسيا إلى تركيا قد يبدأ هذا الأسبوع.

وأكد الرئيس التركي في تصريحات سابقة أن أنقرة لا يمكنها التراجع عن الصفقة المبرمة مع روسيا، وأنها في مرحلة الاستلام.

 المزيد : ترامب نواجه موقفا معقداً من صفقة (إس-400) التركية ونبحث امكانية فرض عقوبات

 

حيث تسبب إعلان أنقره شراء منظومة “إس-400” بخلافات كبيرة مع واشنطن، التي هددت بفرض عقوبات على تركيا وإلغاء صفقة بيع طائرات “إف 35”.

وتصر أنقرة على حقها في الحصول على الصواريخ الروسية، بينما تعارض واشنطن تلك الصفقة، وتحاول الضغط على الحكومة التركية من أجل التراجع عنها.

ولوحت الإدارة الأمريكية بفرض عقوبات على أنقرة إذا أصرت على اقتناء الصواريخ الروسية، التي تقول إنها تهدد أمن طائراتها في تركيا.

المزيد : واشنطن توقف برنامج تدريب الطيارين الأتراك على مقاتلات إف 35

كما علَّقت أمريكا مشاركة تركيا في برنامج مشترك لإنتاج مكونات طائرات “إف-35″، وأوقفت تدريب الطيارين الأتراك عليها.

لكن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ألقى باللوم في أواخر يونيو الماضي خلال لقائه أردوغان في اليابان، على الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما وحمله مسؤولية ما يحدث مع تركيا بشأن صفقة “إس 400”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.