صورة معمم شيعي داخل الكعبة، تثير ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي

المعمم سامي المسعودي أحد قيادات الحشد الشعبي

696
ميدل ايست –

تداول نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي أمس الاثنين صورة معمم شيعي عراقي، وباب الكعبة المشرفة مفتوح له وسط حراسة من قوات الأمن السعودي ، وأثارت هذه الصورة ردود غاضبة واعتبروها مسيئة خاصة وأن من ظهر في الصورة هو أحد قيادات الحشد الشعبي.

الصورة المتداولة للمعمم الشيعي العراقي سامي المسعودي، داخل الكعبة المشرفة، وهو أحد قيادات الحشد الشعبي وهو من المقربين من رئيس الوزراء العراقي عادل عبد الهادي، ويشغل منصب نائب رئيس الوقف الشيعي.

وأثارت هذه الصورة استهجان واستنكار العديد من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، خاصة وأن المعمم الشيعي المسعودي هو أحد قيادات الحشد الشعبي المتهم بارتكاب انتهاكات ضد الشعبي العراقي ، وله العديد من الصورر مع سياسيين عراقيين شيعة، مثل مقتدى الصدر والمرجعي الشيعي “آية الله المدرسي”، والمرجع علي السيستاني.

وقالت الناشطة الأردنية إحسان الفقيه على حسابها على موقع تويتر : “سامي المسعودي مستشار الحشد الشعبي الدموي الذي نكّل بأهل السنة في العراق، وزعيم مليشيا وعد الله الذي هدد آل سعود بالقصاص لقتلهم نمر النمر، تفتح له بوابه الكعبه   لاغرابه أن يفتح باب الكعبة لقاسم سليماني قريباً .. نحن في زمن العجائب !!”

وتناقل الصورة أيضا الإعلامي الصهيوني المثير للجدل إيدي كوهين، علق عليها قائلاً : ” كيف يفتح باب الكعبة لسامي المسعودي مستشار الحشد الشيعي وزعيم مليشيا وعد الله المنبثقة من حرس تصدير الثورة الخمينية في إيران والذي سبق له أن هدد آل سعود بالقصاص لقتلهم المعارض الشيعي نمر النمر (أعدمته الرياض مطلع 2016)”، وقال متهكماً: “لا أستغرب أن يفتحوا باب الكعبة لبشار الأسد ونصر الله قريباً”

وقال الناشط حسين دالي إن السعودية أيدت قرار أمريكا بتصنيف الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية. لكن الملك سلمان يستقبل عضو الحرس الثوري في العراق والقيادي في الحشد سامي المسعودي خلال زيارة عادل عبد المهدي إلى الرياض.. الملفت أن بعض الدجالة يحاولون تبرير مصافحة المسعودي للملك رغم أنه يشتمهم ليل نهار.”

بينما أعتبر بعض المغرديين السعوديين أن الصورة المتداولة تمت فبركتها بواسطة معارضي المملكة، وهي غير حقيقية .

بينما رد عليهم البعض بفيديو لرئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي أثناء زيارته للكعبة المشرفة ودخولها، وكان المسعودي من بين الوفد المرافق له .

وقال عباس الضالعي الكاتب اليمني على حسابه على موقع تويتر : ” سامي المسعودي قيادي في ⁧الحشد_الشعبي العراقي .. في 2016 يُصرّح : ستغرق مملكة آل سعود في الدماء وفي 2019 تُفتح له أبواب الكعبةِ المشرّفة بأمرٍ ملكي !!

قد يعجبك ايضا