موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

وزير العدل التركي عبد الحميد غول يطالب السعودية بتسليم قتلة خاشقجي .. ويلوح بنقلها للمحافل الدولية

14

طالب وزير العدل التركي عبد الحميد غول ، اليوم الإثنين، السلطات السعودية بتسليم المشتبهين في قتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي ، واستهجن موقف السعودي المتناقض التعامل مع الجريمة.

وقال وزير العدل عبد الحميد غول خلال تصريحات صحفية إن قتل خاشقي “جريمة وحشية لا يمكن التغطية عليها”، وملوحاً بنقل القضية إلى المحافل الدولية “عند اللزوم”.
وبين الوزير التركي إن السعودية لم تقدم الدعم اللازم لنا (في إطار قضية خاشقجي) والتزمت الصمت إزاء المطالب التركية”، مشيراً في هذا الصدد، إلى أنها قدمت بادئ ذي بدء “تصريحات متناقضة، ولكن إصرار تركيا، كشف تفاصيل هذه الحادثة بوضوح”.
وشدد على المطالب القانونية، قائلاً “في الوقت الذي يجب على الجانب السعودي أن يكون بناءً وعنصرًا مساعدًا، إلا أننا لم نشهد مثل هذا التعاون منهم، وعليه، سنحاول أن نصل إلى نتيجة في هذه القضية بالتعاون مع المجتمع الدولي”.
أكد الوزير أن كل التحضيرات القانونية والتقنية جاهزة لنقل قضية خاشقجي إلى المستويات الدولية، وأن بلاده ستحاول الوصول إلى نتيجة بالتعاون مع المجتمع الدولي في هذه القضية.
ذكَّر الوزير التركي، بتصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الأحد، إن بلاده لن تسلم تركيا مواطنين متهمين بالتورط في جريمة قتل خاشقجي، ثم قال: قدمت السعودية بادئ ذي بدء تصريحات متناقضة (حول مقتل خاشقجي) ولكن إصرار تركيا، كشف تفاصيل هذه الحادثة بوضوح.
وشدد على مشروعية المطالب التركية، وانسجامها مع القانون الدولي، وقال: نؤكّد مجددًا على مطالبنا القانونية في الوقت الذي يجب على الجانب السعودي أن يكون بناءً وعنصرًا مساعدًا، لكننا لم نشهد مثل هذا التعاون منهم، وعليه؛ سنحاول أن نصل إلى نتيجة في هذه القضية بالتعاون مع المجتمع الدولي.
قُتل خاشجقي داخل القنصلية السعودية في إسطنبول التركية في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ونفت الرياض في بداية الأمر حادث الاغتيال داخل القنصلية، قبل أن تغير روايتها أكثر من مرة، وتعترف في الأخير بالواقعة وتوجّه تهم قتل الصحفي وتقطيع جثته لمسؤولين سعوديين مقربين من ولي العهد.
قد يعجبك ايضا