موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

مقاطعة مستمرة لمؤتمر “دافوس الصحراء” بالسعودية

16

ميدل ايست –

بات من المؤكد غياب عدد كبير من المشاركين الدوليين في المؤتمر الاقتصادي الهام  ” دافوس الصحراء ”  الذي اطلقه ولي العهد السعودي العام الماضي لتشجيع الاستثمار في المملكة اواخر هذا الشهر ، وذلك على خلفية تورط حكام السعودية باختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي منذ 2 اكتوبر الجاري .
وأعلن وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منشن، لقائمة الشخصيات رفيعة المستوى والمنظمات المقاطعة لمؤتمر استثماري مهم في السعودية، وذلك في أعقاب الاشتباه بمقتل الصحفي جمال خاشقجي.
وفي تغريدة على موقع تويتر، قال منشن إنه قرر عدم المشاركة في المؤتمر بعد اجتماعه مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو.
كما أعلن وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير عدم المشاركة في المؤتمر الاقتصادي العالمي في الرياض برعاية ولي العهد محمد بن سلمان. بسبب قضية خاشقجي
يشار الى أن بريطانيا والولايات المتحدة أعلنتا وبشكل رسمي أنهما تدرسان مقاطعة مؤتمر دافوس الصحراء، ومن المتوقع غياب وزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوشين، ووزير التجارة الدولية البريطاني، ليام فوكس، قد لا يشاركان في المؤتمر بسبب قضية اختفاء الصحفي
 قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إن الولايات المتحدة ستفرض “عقوبة شديدة” على السعودية إذا ثبت أن المملكة مسؤولة عن مقتله.
وأعلن وزير المالية الهولندي فوبكه هوكسترا إلغاء مشاركته في منتدى الاستثمار بالسعودية ،و يدرس دبلوماسيون أوروبيون وأمريكيون إصدار بيان إدانة مشترك في حال تأكدهم من مقتل خاشقجي على يد عملاء سعوديين.
مؤسسات إعلامية
هذا وقد أعلنت كبريات المؤسسات الإعلامية الراعية للمؤتمر انسحابها من المشاركة ، للسبب نفسه .

وأرجأت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد زيارتها إلى الشرق الأوسط والتي كانت تشمل السعودية، لحضور مؤتمر دافوس الصحراء حول الاستثمارات في السعودية، ووصفت لاغارد اختفاء خاشقجي بأنها قضية “مريعة”.

غوغل

وأعلنت شركة غوغل عن عدم حضورها لمؤتمر دافوس لنفس السبب ، وقالت غوغل في بيان:” إن ديان غرين الرئيسة التنفيذية لغوغل كلاود لن تحضر مبادرة مستقبل الاستثمار التي من المقرر أن تبدأ في الرياض الأسبوع القادم”.

قال رجل الأعمال البريطاني ريتشارد برانسون، مؤسس مجموعة فيرجين، أنه “علق” اتصالات ترتبط بمشاريع سياحية في منطقة البحر الأحمر.

وأضاف:” إن ثبتت صحة مزاعم تورط السعودية في مقتل خاشقجي، فذلك سيغير رغبة الغرب بالتعامل مع الحكومة السعودية”.

كما ألغى “جيمي ديمون” الرئيس التنفيذي لشركة جيه بي مورغان تشيس، و”بيل فورد” رئيس فورد موتور حضوره للمؤتمر لنفس الأسباب.

قد يعجبك ايضا