موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

رئيس شركة كوالكوم السابق على استعداد لشراء الشركة

19

رئيس شركة كوالكوم السابق على استعداد لشراء الشركة هذا ما تم الإعلان عنه بعد فترة وجيرة من أعلان كوالكوم طرح أسهمها وتهافت العديد من الشركات العالمية للاستحواذ عليها.

تفاصيل حول نية رئيس شركة كوالكوم السابق بشراء الشركة

يحاول رئيس شركة كوالكوم السابق بول جاكوبز شراء الشركة بعد أيام فقط من توقيع الرئيس دونالد ترامب على أمر تنفيذي يمنع خطة لشراء الشركة من قبل منافستها Broadcom، حيث يأتي هذا الخبر بعد أربعة أيام من منع الرئيس ترامب استحواذ شركة برودكوم على شركة كوالكوم حرصاً على الأمن القومي، وقد سحبت شركة برودكوم رسميًا عرضها في يوم الأربعاء.

أبلغ رئيس شركة كوالكوم السابق بول جاكوبز، مجلس الإدارة حول خطته لشراء الشركة، وذلك وفقا لصحيفة فاينانشيال تايمز، حيث تحدث جاكوبز مع العديد من المستثمرين العالميين حول الحصول على الشركة، وقد توصل جاكوبز إلى العديد من المستثمرين العالميين حول دعم عرضه، بما في ذلك SoftBank، وفقا للتقرير.

لمحة عن شركة سوفت بانك:

تمتلك شركة سوفت بانك، وهي شركة قابضة يابانية، حصصاً رئيسية في العديد من شركات وادي السيليكون، بما في ذلك أوبر، ويوورك، وسوفي، وسلاك، وذلك بفضل صندوقها الضخم البالغ 100 مليار دولار المخصص للاستثمار في الصناعة، وتقوم شركة سوفت بانك  بتعزيز استثماراتها في سيليكون فالي، ولديها بالفعل حصص كبرى في شركات مثل Uber و WeWork.

هذا وقد استقطبت شركة Broadcom ، الشركة التي تتخذ من سنغافورة مقرا لها، والتي حاولت الاستحواذ على الشركة في وقت سابق من هذا العام ، عرضًا بقيمة 117 مليار دولار لشركة Qualcomm يوم الأربعاء.

ارتفعت أسهم كوالكوم بنسبة 7٪ تقريبًا في ساعات التداول بعد صدور أخبار الصفقة المحتملة التي قام ترامب لاحقاً بتعطيلها، مما جعل ذلك رئيس شركة كوالكوم السابق على استعداد لشراء الشركة.

لمحة عن شركة كوالكوم:

وهي شركة مقرها في سان دييغو في الولايات المتحدة الأمريكية تعمل في مجال نظم الاتصالات، وهي تصمم وتسوق منتجات وخدمات الاتصالات اللاسلكية، وتعد الشركة الأولى عالمياً في تصميم وإنتاج معالجات الهواتف الذكية يرجع لها الفضل في إنشاء تقنية سي دي ام أي.

قد يعجبك ايضا
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .