وفاة الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم .. بأزمة قلبية مفاجئة

227
ميدل ايست – الصباحية

أعلن في دبي اليوم عن وفاة الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم عن عمر يناهز ال 51 عاماً، بعد أن تعرضت لأزمة قلبية مفاجئة في شقتها حيث تقيم وحيدة في مدينة دبي.

نعت شبكة “العربية” و”العربية الحدث”، الإعلامية نجوى قاسم التي وافتها المنية صباح يوم الخميس في منزلها في دبي.

وجاء في نعي  شبكة “العربية” و”العربية الحدث” للإعلامية نجوى قاسم، إنها تستذكر مشوارها الصحافي الطويل الذي بدأ مع العربية منذ انطلاقتها عام 2003 كمذيعة ومراسلة ميدانية شاركت في تغطية عدد من الأخبار والحروب لا سيما في العراق وأفغانستان.

وأكد مدير مجموعة “أم بي سي”، عميد كلية محمد بن راشد للإعلام في دبي علي جابر، خبر الوفاة. ويقول: “على الأرجح، إنّها ذبحة قلبية. وُجدت جثة داخل شقّتها في دبي، وجميع زملائها نعوها في تويتر”. وتابع: “عرفتُ بالخبر منذ الحادية عشرة قبل الظهر. على الأرجح، تمّت الوفاة صباحاً. لا أدري ما حصل. كنتُ على اتصال معها طوال الوقت، وقبل يومين، اتّصلت تطمئنّ إلى ابني معين”.

لم ينفِ جابر أنّها تعاني مشكلات صحّية: “في الآونة الأخيرة، كانت همّتها ثقيلة. منذ عام تقريباً وهي في وضع صحيّ متفاوت. رأيتها مرّة تدخل (العربية) على كرسيّ متحرّك”. يشيد بمزاياها: “كانت أول الوجوه التي أذاعت نشرة الأخبار في تلفزيون المستقبل. عزيزة عليّ جداً. من الأنشط على الشاشة”.

وغطت قاسم على مدى سنوات طويلة أخبار الحروب في أفغانستان والعراق ولبنان، وعملت 11 عاماً لحساب تلفزيون المستقبل اللبناني قبل أن تنتقل إلى قناة العربية في عام 2004.

وفي عام 2011 تم اختيارها بين أقوى مئة سيدة في العالم العربي من قبل مجلة “أريبيان بزنس”، و حصلت في عام 2012 على جائزة مؤسسة مي شدياق للإبداع التلفزيوني.

ونعى إعلاميون وفنانون وسياسيون الإعلامية الراحلة عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

قد يعجبك ايضا