نيويورك تعلن حالة الطوارئ .. فيضانات تغرق الشوارع ومحطات المترو

63
ميدل ايست – الصباحية

أعلنت السلطات في ولاية نيويورك الأمريكية، الجمعة، حالة الطوارئ في عموم المدنية لاتخاذ إجراءات أوسع مع تزايد شدة الأمطار المتواصلة بغزارة منذ عدة أيام.

جاء ذلك على لسان حاكمة نيويورك كاثي هوكول، التي أشارت إلى أن القرار اتُّخذ من أجل التعامل مع مياه الأمطار التي زادت شدتها ومنعت حركة النقل ببعض خطوط مترو الأنفاق.

وشهدت 4 خطوط مترو أنفاق تعطل خدماتها، بسبب المياه في منطقة بروكلين، في حين قالت دائرة النقل بنيويورك: “خدمة المترو محدودة للغاية وقد تتوقف الرحلات في بعض المحطات”.

من جانبه، طلب زاك إيسكول، مفوض إدارة الطوارئ بمنطقة مدينة نيويورك، في بيان، من المواطنين استخدام وسائل النقل العامة في التنقل، وتجنب الطرق التي غمرتها المياه، كما حذر القاطنين في الطوابق السفلية وطالبهم بالاستعداد للانتقال إلى أماكن مرتفعة.

بحسب توقعات الأرصاد الجوية، فإن الأمطار ستستمر حتى السبت، فيما تم إصدار تحذير من حدوث سيول مفاجئة في بعض أجزاء نيويورك، بسبب الأمطار الغزيرة التي من المتوقع أن يصل مستواها إلى 20 سم في بعض الأماكن.

 

 

من جانبها، قالت عضو الكونغرس الديموقراطية عن ولاية نيويورك ألكساندريا أوكازيو كورتيز في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى ناخبيها، إن هطول أمطار يراوح من 5 إلى 12 سم في أحياء مانهاتن وكوينز وبروكلين، مع استمرار توقع هطول أمطار يراوح من 2 إلى 5 إلى 7 سم اعتمادا على المناطق.

ووفق هيئة الأرصاد الجوية الأميركية، فإن الطقس القاسي ناجم عن نظام ضغط منخفض على طول ساحل وسط المحيط الأطلسي، يسحب الهواء الرطب من المحيط “ما يؤدي إلى هطول أمطار غزيرة على المناطق الشمالية والشرقية”.

وتأخذ سلطات نيويورك هذه الفيضانات على محمل الجد، بعدما تسبب الإعصار إيدا في مقتل 13 شخصا في سبتمبر 2021 (وعشرات آخرين في المنطقة)، معظمهم علقوا في أقبية منازل جرى تحويلها إلى شقق في المدينة الضخمة التي تشهد أزمة سكن حادة.

من جانب آخر، تم تحذير السكان في معظم مناطق ولايتي نيوجيرسي وكونيتيكت، بعد أن شهدت أمطاراً غزيرة لمدة 4 أيام، الأسبوع الماضي.

وطالب حاكم نيوجيرسي، فيل مورفي، السكان بتوخي الحذر وعدم السير أو قيادة السيارة في الطرق المغمورة بالمياه.​​​​​​​

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.