نجل رونالدو يرقص بقميص برشلونة يُثير تفاعل واسع

ليس على خطى أبيه

90
ميدل ايست – الصباحية

أثار مقطع فيديو نشرته عارضة الأزياء الأرجنتينية جورجينا رودريغيز، صديقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، جدلاً واسعاً، وظهر في المقطع ابنها ماتيو، وهو يرقص مرتدي قميص برشلونة الإساني الغريم التقليدي لنادي ريال مدريد..

نجل رونالدو يرقص بقميص برشلونة

وشاركت جورجينا مقطع فيديو عبر خاصية “الستوري” بحسابها على “إنستغرام” ظهر فيه ماتيو، مرتدياً قميص برشلونة ويرقص برفقة أختيه.

وترى صحيفة mundodeportivo الإسبانية أن مقطع الفيديو أثار ضجة كبيرة، بسبب ماضي النجم البرتغالي، مع ريال مدريد.

 

وسبق لكريستيانو رونالدو أن لعب بقميص ريال مدريد لتسعة مواسم، وبالتحديد في الفترة ما بين 6 يوليو/تموز 2009، حتى يوم 10 يوليو/تموز 2018.

 

وخلال هذه الفترة لعب أفضل لاعب في العالم خمس مرات، 438 مباراة في جميع البطولات، سجل خلالها 450 هدفاً، وهو ما جعله الهداف التاريخي للنادي “الملكي”، كما قدّم 131 تمريرة حاسمة.

كما تُوج “صاروخ ماديرا” مع ريال مدريد بـ16 لقباً، أبرزها على الإطلاق 4 في دوري أبطال، و3 في كأس العالم للأندية ومثلها في السوبر الأوروبي، ولقبين اثنين في الدوري الإسباني.

تقول الصحيفة الإسبانية: “على ما يبدو أن إنجازات كريستيانو كلاعب في ريال مدريد لم تنَل إعجاب ماتيو، الذي فاجأ الجميع بارتداء طقم برشلونة”.

وأضافت: “في الفيديو ظهر ماتيو وإيفا وألانا مارتينا (أبناء كريستيانو من جورجينا) وهم يرقصون على أحد الأسرّة في منزلهم، لكن الشيء اللافت هو أن ماتيو ارتدى قميص وسروال برشلونة، الذي كان والده أهم منافسيه طوال مسيرته الكروية”.

ولعب كريستيانو ضد برشلونة 34 مباراة مع كل الفرق التي دافع عن ألوانها (مانشستر يونايتد، ريال مدريد، يوفنتوس)، سجل خلالها 20 هدفاً تُضاف إليها 3 تمريرات حاسمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.