نتنياهو أعطي الضوء الأخضر لشراء مصر غواصات ألمانية

نتنياهو يعترف بالموافقة على غواصات ألمانية متطورة لمصر

505

أقر رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو بدوره في إعطاء الضوء الأخضر للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على بيع مصر ثلاث غواصات ألمانية من إنتاج شركة “تيسنكروب” ، دون علم رئيس أركان الجيش آنذاك الجنرال بني غانتس، وذون علم وزير الأمن الأسبق موشيه يعالون.

نتنياهو يعترف بالموافقة على غواصات ألمانية متطورة لمصر

اعتراف نتياهو جاء خلال مقابلة صحفية أمس السبت أجرتها القناة ال12 الإسرائيلية والتي تحظي بمشاهدة عالية في إسرائيل،  أنه وافق على بيع مصر غواصات ألمانية تتعلق بأمن إسرائيل، دون أن يفصح عن طبيعة هذه الدور الأمني.

ونفى أن يكون قد حصل على أي عوائد أو منفعة مالية من هذه الصفقة، وأنه لا يمكن له الكشف عن أسباب الموافقة على بيع الغواصات لمصر وذلك لأنها تتعلق بأسرار دولة ، وذلك بحسب صحيفة “هآرتس ”

ويواجه نتنياهو سلسلة من الانتقادات التي وجهت له مؤخراً عقب الكشف عن دوره في الموافقة على بيع الحكومة الألمانية لمصر غواصات متطورة دون الرجوع إلى الطاقم السياسي والأمني في الحكومة الإسرائيلية.

هذه القضية التي بات تلاحق نتنياهو في ظل المعركة الانتخابية المحتدمة في دولة ” إسرائيل” تأتي بعد الكشف عن أن نتياهو كان يملك حتى العام 2010 أسهما في شركة يملكها ابن عمه نتان ميلكوفسكي في الولايات المتحدة، وهي من تزود الشركة الألمانية “تيسنكروب”، التي تقوم بصناعة هذه الغواصات، بالفولاذ والصلب.

وعقب انتخاب نتنياهو رئيساً للحكومة في الولاية الثانية قام ببيع هذه الأسهم التي اشتراها  بستمائة ألف دولار بأربعة ملايين دولار، وقال نتنياهو في الرد على هذه المسألة”أنني أفهم في الاقتصاد والأعمال”، مشيرا إلى أن هذه الأموال ليست لها صلة بالغواصات.

ويسعى خصوم نتنياهو إلى استغلال هذه الواقعة للنيل من نتنياهو الذي وجهت له اتهامات من قبل طيف واسع من الساسة الإسرائيليين بتورطه في قضية فساد معروفة بـ”3000″ قد تكون الأكبر من نوعها في تاريخ إسرائيل الحديث.

وأوضح نتنياهو خلال المقابلة أنه وافق على بيع الغواصات الألمانية في عهد الرئيس المخلوع حسني مبارك، ولكنه عاد ورفضها خلال فترة الرئيس المعزول محمد مرسي، ثم عاد وأبدى الموافقة عليها خلال فترة الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي.

قد يعجبك ايضا