مصر .. الإفراج عن مؤسس شركة “جهينة” صفوان ثابت ونجله

8

ميدل ايست – الصباحية

أطلقت السلطات المصرية، مساء السبت، سراح رجل الأعمال المصري صفوان ثابت ونجله سيف الدين، وفق ما ذكرت ابنته ومحاميه.

وأكدت مريم صفوان ثابت إن السلطات المصرية أفرجت عن أبيها، المؤسس والرئيس التنفيذي السابق لشركة جهينة للصناعات الغذائية، وأخيها اليوم السبت بعد احتجازهما نحو عامين.

 

ويملك صفوان ونجله شركة “جهينة” عملاق الصناعات الغذائية في مصر، وتقرر حبسهما منذ نحو عامين بتهم منها الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين المحظورة بالبلاد منذ 2013، لكن الأسرة نفت ارتكاب أي مخالفات في تصريحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما تقول وكالة رويترز.

وخلال الفترة الماضية كان رجلا الأعمال على قائمة مطالبات تدعو لإطلاق سراحهما من أجل طمأنة المستثمرين بالبلاد، علما بأن القبض عليهما هز آنذاك الشركة المدرجة بالبورصة، والتي تعد واحدة من كبرى الشركات المنتجة للألبان والعصائر في مصر.

ولم تتم إدانة أي من الاثنين. وذكرت منظمة العفو الدولية في عام 2021 أن السلطات تحتجز ثابت ونجله بسبب رفضهما التنازل عن بعض الأصول لصالح كيان تابع للدولة، وهي رواية أكدتها مصادر مقربة من الأسرة، وفقا لرويترز.

 

محكمة مصرية تؤيد إدراج أبو تريكة على “قوائم الإرهاب”.. وتضامن واسع معه

 

وأكد المحامي المصري أحمد أبو العلا ماضي، محامي ثابت ونجله، عبر صفحته بفيسبوك إطلاق سراحهما، دون تفاصيل أكثر. كما أكدت ابنته مريم صفوان ثابت على صفحتها في فيسبوك أن والدها وشقيقها موجودان معهما بالبيت، معربة عن سعادتها بتلك الخطوة.

ولم يصدر بيان من السلطات المصرية بشأن الإفراج إلا أنه لاقى ترحيبا من نشطاء، حيث هنأ المحامي اليساري والمرشح السابق لرئاسة مصر، خالد علي، عبر صفحته بفيسبوك، ثابت وأسرته بهذا الإفراج.

ووصف الإعلامي حافظ الميرازي، عبر صفحته بفيسبوك، إطلاق سراحهما بأنه خبر جيد وإيجابي، فيما غرد الكاتب الصحفي عمار علي حسن عبر حسابه بتويتر قائلا إن الإفراج عن رجل الأعمال صفوان ثابت وابنه خطوة طيبة.

وألقت السلطات المصرية القبض على صفوان ثابت (76 عاما) نهاية 2020، وتلاها بشهرين توقيف نجله سيف الدين (41 عاما)، بتهم بينها الانتماء لجماعة الإخوان المحظورة بالبلاد.

 

قد يعجبك ايضا