ما الذي يحمله الوفد المصري هذه المرة إلى غزة ..

العرض يتضمن دخول عدد أكبر من الشاحنات وتوسيع مساحة الصيد وزيادة كمية الكهرباء

199
ميدل ايست

عاد الوفد المصري من جديد إلى غزة مساء أمس الأربعاء حاملاً معه عرضاً إسرائيلياً للتهدئة مع غزة ، بعد جولة جديدة من التصعيد شهدتها غزة خلال الأيام الماضية ، وفي ظل الاستعداد فلسطينياً لإحياء ذكرى يوم الأرض ومرور عام على بدء مسيرات العودة الكبرى .

وبحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية فإن الوفد المصري يحمل هذه المرة معه عرضاً يتضمن دخول عدد أكبر من الشاحنات للقطاع، وتوسيع مساحة الصيد المسموح بها على سواحل غزة وزيادة إمدادات غزة بالكهرباء.

واجتمع الوفد المصري فور وصوله إلى غزة أمس الأربعاء مع قيادة حماس في غزة، وسلم الشروط التى وضعتها إسرائيل من أجل التهدئة.

وذكرت الصحيفة الإسرائيلية أن العرض ينص على موافقة إسرائيل على زيادة عدد شاحنات البضائع التي تدخل إلى قطاع غزة من معبر كرم أبو سالم، وزيادة عدد العاملين في وكالة الغوث (الأونروا) في القطاع إلى أربعين ألفا، وتوسيع الشريط البحري للصيد قبالة غزة إلى 12 ميلا.

بالإضافة إلى تحسين إمدادات وتزويد الكهرباء من إسرائيل إلى غزة، وتسهيلات في تصاريح التصدير والاستيراد، والموافقة على إدخال بضائع ومواد كانت إسرائيل تمنع إدخالها لغزة بذريعة أنها مزدوجة الاستخدام.

للمزيد : تهدئة مشوبة بالحذر في غزة ومخاوف من تجدد الهجوم

 

وبحسب الصحيفة فإن إسرائيل تريد من حماس وقف الإرباك الليلي عند السياج الحدودي وأي مظاهر عنيفة، ووقف إطلاق البالونات بأنواعها ، ومنع المتظاهرين من الاقتراب من السياج الحدودي، ووقف الحراك البحري الأسبوعي، والتعهد بعدم تحوّل مظاهرة السبت المقبل إلى تحرك عنيف وأن تبقى سلمية.

ونقلت إذاعة الأقصى المحلية في غزة عن القيادي طلال أبو ظريفة عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمواقراطية وأحد الذين حضروا الاجتماع مع الوفد المصري .

أكد أن لقاء الفصائل الفلسطينية مع الوفد المصري، قد تناول العديد من القضايا بغزة والتي تتضمن رفع الحصار والتخفيف من معاناة غزة، والفصائل قدمت رؤيتها للوفد المصري الذي سينقل عرض الفصائل إلى إسرائيل ويعود محملاً برد إسرائيلي.

وشدد على أن إسرائيل أمام خيارين لا ثالث لهما إما الموافقة على شروط الفصائل أو تصعيد الأدوات الخشنة للمقاومة، متوقعاً أن توافق إسرائيل على مطالب الفصائل لتفويت أحداث مليونية العودة المرتقبة على حدود غزة السبت المقبل

وفي نفس السياق من المقرر أن يصل جيمي ماكغولدريك نائب منسق الأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف قطاع غز اليوم على رأس وفد أممي، لبحث ملف وقف إطلاق النار بين الفصائل والاحتلال.

قد يعجبك ايضا