علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي حان الوقت لتناول المزيد من الطعام

461

مع التخفيف الشديد من الطعام ستظهر علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي إن ممارسة واتباع نظام غذائي مقيد هو الطريقة المثلى لانقاص الوزن. فقط مزيج مثالي من الاثنين يمكن أن يجعلك تفقد الوزن بسرعة وبطريقة فعالة. لكن في بعض الأحيان لا يدرك الناس ذلك ويخفضون عدد السعرات الحرارية مع الاعتقاد بأنها ستسرع في خطة فقدان الوزن. لكن هذه مجرد أسطورة. تقييد السعرات الحرارية كثيرا ما يؤدي دائما إلى نتائج عكسية ويمكن أن يوقف خطة فقدان الوزن، إليك علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي وأن جسمك بحاجة إلى لتناول المزيد من السعرات الحرارية

عدة علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي

الإمساك

إذا كنت تعاني باستمرار من الإمساك، فهذا يعني ببساطة أن جسمك يطلب منك الحصول على المزيد من الطعام. الإمساك هو أول علامة تظهرها أجسامنا عندما تحتاج إلى الحصول على مزيد من السعرات الحرارية والكربوهيدرات الصحية لتوليد الطاقة. إذا كنت لا تتناول كمية كافية من الطعام، فقد لا تحصل على كمية كافية من الألياف، وهو أمر مهم للحفاظ على تقدم الجهاز الهضمي.

الضعف

وهي من أهم علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي إذا كنت قد بدأت فجأة تشعر بالضعف وتفتقر إلى الطاقة اللازمة لإكمال مهمتك اليومية، فربما يكون ذلك بسبب عدم وجود سعرات حرارية كافية. حان الوقت للاستيقاظ وتحضير بعض الوجبات لنفسك. يمكن أن تساعدك الوجبة البسيطة مثل الدال والأرز، المليئة بالبروتين، على الشعور بالحيوية مرة أخرى.

سقوط الشعر

تساقط الشعر هو علامة أخرى من علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي حيث تشير إلى أن نظامك الغذائي غير مناسب. على الرغم من أن تساقط الشعر وفقدان الوزن مترابطان، إلا أن الكثير منه مثير للقلق. هناك حاجة إلى العديد من العناصر الغذائية للحفاظ على نمو شعر طبيعي وصحي ونقص هذه العناصر الغذائية يمكن أن يؤدي إلى تساقط الشعر.

الشعور بالبرد

إذا كنت تتبع خطة نظام غذائي لتخفيف الوزن وكنت تشعر بالبرد أكثر مما تفعل عادة، فقد حان الوقت لإعادة تقييم الطعام الذي تتناوله. وذلك لأن جسمنا يحتاج إلى حرق عدد معين من السعرات الحرارية لإنشاء الحرارة والحفاظ على درجة حرارة الجسم مريحة

القلق أثناء النوم

وهي علامة هامة من علامات تشير إلى قيامك بنظام حمية قاسي هل أنت غير قادر على النوم في الليل؟ حسنًا، قد يكون ذلك لأنك تجوع في نفسك. نقص التغذية يمكن أن يؤدي إلى الأرق. يرتبط النوم والجوع والنوم على معدة ممتلئة بالنصف قد يعوق نومك الليلي الجيد.

توقف فقدان الوزن

إذا كنت تتبع نظامك الغذائي المعتاد وروتين التمرين ولكنك لا ترى فرقًا كبيرًا، فقد حان الوقت لمعرفة الخطأ في خطة نظامك الغذائي. أعد فحص نظامك الغذائي وتناول المزيد من الأطعمة الصحية والمغذية لتسريع عملية إنقاص وزنك.

التبدل في المزاج

إذا كنت تشعر دائمًا بالغياب ولديك تقلبات مزاجية لا يمكن التنبؤ بها، فقد يكون ذلك بسبب شعورك بالجبن (الجوع + الغضب). إذا كنت تحاول إنقاص وزنك، فأنت بحاجة إلى الحد من السعرات الحرارية الخاصة بك بما يكفي لتقليل حجم مزاجك.

قد يعجبك ايضا