عقب الكشف عن إحباط محاولة إنقلاب .. تعين رئيس جديد لأركان الجيش السوداني

365
ميدل ايست – الصباحية

أعلن الجيش السوداني مساء الأربعاء، عن تكليف الفريق أول محمد عثمان الحسين برئاسة هيئة الأركان المشتركة، بعد ساعات من كشف القوات المسلحة عن احباط محاولة انقلاب شارك فيها رئيس هيئة الأركان المشتركة، وعدد من الضباط رفيعي المستوى.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية “سونا” بيان خاص من القوات المسلحة، أعلنت فيه عن كشف محاولة انقلابية شارك فيها الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد رئيس الأركان المشتركة، وعدد من ضباط القوات المسلحة وجهاز الأمن والمخابرات الوطني برتب رفيعة، بجانب قيادات من الحركة الإسلامية وحزب المؤتمر الوطني البائد وتم التحفظ عليهم وجار التحقيق معهم لمحاكمتهم”

وأكد بيان القوات المسلحة السودانية “هدف المحاولة الانقلابية الفاشلة هو إجهاض ثورة الشعب المجيدة وعودة نظام المؤتمر الوطني البائد للحكم وقطع الطريق أمام الحل السياسي المرتقب الذي يرمي إلى تأسيس الدولة المدنية التي يحلم بها الشعب السوداني”.

فيما كشفت مصادر خاصة “ميدل ايست – الصباحية” أن الحديث عن احباط محاولة انقلاب هي عملية مدبرة ومخطط لها من قبل نائب رئيس المجلس العسكري الفريق أول محمد حمدان دقلو ( حميدتي) للتخلص من كل من يعارضه في المجلس العسكري.

وذلك بالتعاون ومساندة خلية أزمة إماراتية تعاون الجيش السوداني، وتقود التخطيط للعملية المدبرة، وهي ليست المرة الأولى التي يتم الحديث فيها عن احباط محاولة انقلاب.

مصدر خاص ..خلية أزمة إماراتية تقوم بتدبير انقلاب فاشل في السودان بهدف التخلص من المعارضين

وبحسب موقع “أخبار السودان”، فإن هذه المحاولة الانقلابية ليست الأولى ضد “المجلس العسكري السوداني”، إذ سبقتها محاولة في 13 يونيو الماضي، واعتقل الجيش على إثرها مجموعتين من الضباط الأولى مكونة من 5 ضباط، أما الثانية فعدد أفرادها 12 ضابطا

يأتي الإعلان عن محاولة الانقلاب الفاشلة ،  عقب توقيع اتفاق بين المجلس العسكري وممثلين عن قوى المعارضة للخروج من المرحلة الانتقالية التي تشهدها البلاد عقب الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير.

وكان المجلس العسكري الانتقالي السوداني قد أعلن في 12 يوليو/تموز الحالي أن ضباطاً خططوا لمحاولة انقلاب لعرقلة الاتفاق السياسي مع قوى الحرية والتغيير.

قد يعجبك ايضا