زيلينسكي يقيل وزير دفاعه ويعين شخصية مسلمة بارزة بدلا منه

أول مواطن من تتار القرم يتولى حقيبة وزارية

39

ميدل ايست – الصباحية

أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، الأحد، إقالة وزير الدفاع أولكسي ريزنيكوف من منصبه، اختيار الشخصية المسلمة البارز رستم عمروف لشغل المنصب بدلاً منه، في انتظار موافقة البرلمان الأوكراني.

 

جاء الإعلان في الخطاب المسائي المصور الذي يلقيه زيلينسكي للأمة، ليمهد الطريق لأكبر تغيير في الجيش الأوكراني خلال الحرب التي تشنها روسيا منذ فبراير/شباط 2022، وفق ما ذكرته وكالة رويترز.

يشغل ريزنيكوف منصب وزير الدفاع منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2021، ولعب دوراً في حصول أوكرانيا على مساعدات عسكرية غربية بمليارات الدولارات لدعم جهودها الحربية. ووصف اتهام وزارته بالفساد بالتشهير.

 

حيث قال زيلينسكي: “قررت تغيير وزير الدفاع الأوكراني. لقد أمضى أولكسي ريزنيكوف أكثر من 550 يوماً في الحرب الشاملة”. وأضاف: “أعتقد أن الوزارة بحاجة إلى أساليب جديدة وأشكال أخرى من التفاعل مع كل من الجيش والمجتمع برمته”.

 

حسب وكالة رويترز، يجب أن يوافق البرلمان على تغيير وزير الدفاع، لكن من المرجح أن يحظى القرار بدعم أغلبية المشرعين في البرلمان الأوكراني. وقال زيلينسكي إنه يتوقع أن يوافق البرلمان على تعيين رستم عمروف في منصب وزير الدفاع.

من هو رستم عمروف؟

فيما يرأس رستم عمروف، الذي يبلغ من العمر 41 عاماً، صندوق ممتلكات الدولة الأوكرانية منذ سبتمبر/أيلول 2022، ولعب دوراً في عدد من المفاوضات الحساسة في زمن الحرب، ومنها المباحثات الخاصة باتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود.

 

على الرغم من التعاملات الكثيرة التي كانت بين ريزنيكوف ونظيره الأمريكي لويد أوستن، فإن متحدثاً باسم وزارة الدفاع الأمريكية امتنع عن التعليق على إقالة وزير الدفاع الأوكراني، وقال إنه شأن داخلي للحكومة الأوكرانية.

 

بينما لوّح أحد أعضاء البرلمان الأوكراني بأنه من الممكن تعيين ريزنيكوف، الذي يتحدث الإنجليزية بطلاقة، سفيراً لبلاده في لندن.

رستم عمروف
رستم عمروف

كما أشارت وكالة الأناضول إلى أن رستم عمروف، المولود عام 1982، أصبح أول مواطن من أقلية تتار القرم المسلمة سيتولى منصب وزير في تاريخ أوكرانيا.

شغل عمروف سابقاً منصب رئيس صندوق ممتلكات الدولة في أوكرانيا والممثل الخاص لرئيس أوكرانيا، كما أنه مفوض المجلس الاستشاري لتفاعل أوكرانيا مع الدول العربية والإسلامية، كما أنه عضو في فريق التفاوض الأوكراني مع روسيا منذ فبراير/شباط 2022.

ينتمي “تتار القرم” إلى مجموعة عرقية تركية تعتبر شبه الجزيرة موطنها الأصلي، وتعرضوا لعمليات تهجير قسرية في القرن العشرين نحو وسط روسيا، وسيبيريا، ودول آسيا الوسطى الناطقة بالتركية، التي كانت تحت الحكم السوفييتي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.