بينيت: إسرائيل لن تتقيد بأي اتفاق نووي مع إيران

28

ميدل ايست – الصباحية

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت، اليوم الاثنين، إن إسرائيل لن تكون ملزمة بأي اتفاق نووي مع إيران، وستستمرّ بالاحتفاظ بحرية التصرف ضد أعدائها إذا لزم الأمر.

واستؤنفت قبل أسبوع في فيينا المحادثات غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة لإنقاذ الاتفاق النووي المبرم عام 2015. وقال وزير الخارجية الفرنسي يوم الجمعة إنه تم إحراز تقدم، وذلك رغم أن الوقت بدأ ينفد.

وقال بينت، في أول مشاركة له أمام لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست الإسرائيلي: “في ما يتعلق بالمحادثات النووية في فيينا. يساورنا القلق بكل تأكيد”. وأضاف: “إسرائيل ليست طرفاً في الاتفاقيات. إسرائيل لن تتقيد بما ستنص عليه الاتفاقيات إذا ما تم التوقيع عليها، وستواصل إسرائيل الاحتفاظ بحرية التصرف الكاملة في أي مكان وفي أي وقت، من دون قيود”.أخبار

الجيش الإسرائيلي يعترف .. لا يمكن تنفيذ هجوم على إيران .. لهذا السبب

ولفت إلى أن إيران “هي رأس الأخطبوط الذي يرسل باتجاهنا على كافة الحدود خصوماً، ونحن نواجه إيران وأذرعها ليلاً نهاراً، وننتقل من مفهوم الدفاع المتواصل إلى مفهوم الهجوم المتواصل”.

ووفقاً لما نقله موقع “والاه” الإسرائيلي، فإن التقديرات في إسرائيل تشير إلى أن إيران والدول الغربية معنية بالعودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

وكان رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية في إسرائيل الجنرال أهرون حليفا أبلغ الكابينت السياسي والأمني الإسرائيلي، الأسبوع الماضي، أن مصلحة إسرائيل تقتضي بأن تتمخض المفاوضات عن التوصل لاتفاق نووي مع إيران، لأن ذلك سيزيد من اليقين بشأن القيود المفروضة على البرنامج النووي الإيراني، وهي قيود ولن تكون موجودة في حال عدم التوصل لاتفاق. كما أن العودة للاتفاق النووي ستمنح إسرائيل مدة زمنية للاستعداد بشكل أفضل لسيناريوهات التصعيد المحتملة مقابل إيران.

وأكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، أمس الأحد، أن بلاده لن تقبل أن تصبح مفاوضات فيينا “استنزافية وطويلة”، مضيفا: “اقتربنا من اتفاق جيد، لكن إذا كان سيتم التوصل إليه في أقصر وقت أم لا، فذلك مرتبط بالطرف الآخر وحسن نيته وإرادته”.

وكانت إسرائيل طالبت القوى العالمية بالإبقاء على خيار عسكري له مصداقيته في مواجهة إيران أثناء السعي للتوصل إلى اتفاق.

ويشكك بعض الخبراء فيما إذا كانت إسرائيل تمتلك وحدها القدرات العسكرية لوقف ما تقول إنه مسعى إيراني لامتلاك سلاح نووي. وتنفي إيران أنها تسعى لامتلاك أسلحة نووية.

قد يعجبك ايضا