انطلاق أولى خطوات “صفقة القرن” اليوم في البحرين وسط انقسام عربي

يهدف المؤتمر إلى جمع استثمارات بـ50 مليار دولار على مدى عشرة أعوام

448
ميدل ايست- الصباحية

تشهد العاصمة البحرينية المنامة، اليوم الثلاثاء، انطلاق مؤتمر برعاية الولايات المتحدة حول التنمية الاقتصادية بالأراضي الفلسطينية ، ضمن مبادرة أمريكية أوسع لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني ، لكن الجانب الفلسطيني سيغيب عن ذلك المؤتمر.

انطلاق المؤتمر الاقتصادي ل”صفقة القرن”

حيث يهدف المؤتمر ، الذي يعقد على مدار يومين ، إلى جمع استثمارات بـ50 مليار دولار على مدى عشرة أعوام، لكن رفض القيادات الفلسطينية المشاركة، يلقي بظلاله على الحدث المسمى “ورشة السلام من أجل الازدهار”.

ويعتبر المؤتمر الشق الاقتصادي لما يسمى بـ“صفقة القرن”، وهي مبادرة من جانب البيت الأبيض للسلام في الشرق الأوسط بقيادة مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنر، والمبعوث الخاص جيسون غرينبلات.

مقاطعة السلطة الفلسطينية للمؤتمر

وقال الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل أيام: “لن نحضر هذه الورشة”. وأضاف: “السبب هو أنه لا ينبغي مناقشة الوضع الاقتصادي قبل الوضع السياسي”.

مشاركة بعض الدول العربية

رغم ذلك، ستشارك مصر والأردن، الدولتان العربيتان الوحيدتان اللتان لديهما معاهدات سلام مع إسرائيل، وسيمثلهما نائب وزير المالية في كل منهما.  كما و ستشارك السعودية والإمارات إضافة إلى المغرب .

من جهتها، رفضت دولة الكويت المشاركة، ولم تعلن دول عربية أخرى مثل قطر وسلطنة عُمان، موقفها من الورشة.

كما ولم تتم دعوة الحكومة الإسرائيلية.

أما المال المزمع جمعه في المؤتمر سيوفر مليون فرصة عمل وسيمول إنشاء ممر نقل بين الضفة الغربية وقطاع غزة، حسب البيت الأبيض.

ومن المبادرات الأخرى، تحسين البنية التحتية والسياحة والزراعية وإنشاء مشاريع تعليمية للفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وتقديم مشاريع أخرى في مصر ولبنان والأردن.

كانت إدارة ترامب قد قلبت رأسا على عقب عقودًا من السياسة الأمريكية تجاه النزاع بين الإسرائيليين والفلسطينيين عبر تحركات مثل نقل السفارة الأمريكية إلى القدس وخفض المساعدات.

وكان جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصهره، أعلن قبل انطلاق أعمال الورشة اعتقاده أنها نجحت، وأن عدداً كبيراً من المستثمرين سيشاركون فيها، مع نفيه أن تكون مقاطعة السلطة الفلسطينية للورشة انتكاسة لها.

وقال كوشنر ، مساء الاثنين، في لقاء مع قناة “الجزيرة”، أُجري بالبيت الأبيض قبيل مغادرته إلى البحرين: إن “الورشة قد حققت فعلاً نجاحاً، حيث ستحضر دول المنطقة، كما سيحضر عديد من دول العالم رغم أن هناك جهات تقول لهم ألا يحضروا”.

قد يعجبك ايضا