الغرفة المشتركة :وقف إطلاق النار بين المقاومة والاحتلال في غزة برعاية مصرية

150
أعلنت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية مساء الثلاثاء، عن تثبيت وقف إطلاق النار بينها وبين الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة، وأكدت أنها ستلتزم بهذا الإعلان طالما التزم به “العدو الصهيوني”.
وقالت الغرفة المشتركة في بيان لها إن “جهودا مصرية مقدرة أسفرت عن تثبيت وقف إطلاق النار بين المقاومة والعدو الصهيوني”، مشددة على أن “المقاومة ستلتزم بهذا الإعلان طالما التزم به العدو الصهيوني”.
وأضاف البيان أننا “نحيي الجهد العظيم والمبارك الذي قامت به جميع أذرع فصائلنا المقاومة في هذه الجولة الجهادية المشرفة في الدفاع عن شعبنا وأرضنا والتصدي بشكل بطولي وموحد لعنجهية وعدوان الاحتلال”.
وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية قال في تصريحات سابقة إنه “في حال توقف الاحتلال عن عدوانه، فيمكن العودة إلى تفاهمات وقف إطلاق النار”.
وأضاف هنية أن “الشعب الفلسطيني كعادته احتضن المقاومة بكثير من الصبر والفخر”، معتبرا أن المقاومة تدافع عن شعبها ونفسها أمام العدوان الإسرائيلي.

Şifresiz Takipçi

من جهتها، حيت حركة حماس المقاومة التي ردت على العدوان الصهيوني وتتصدى ببسالة وبطولة لجرائم العدو من خلال غرفة العمليات المشتركة، لم تتوقف الجهود المقدرة والمشكورة للعديد من الجهات الذين تابعوا تطور الأحداث لحظة بلحظة، وبذلوا جهودا مضنية لوقف العدوان على شعبنا وأهلنا”.
كما ثمنت الحركة الدور المصري الدؤوب، والجهود الأممية والدور النرويجي والقطري”، معربة عن تقديرها وفخرها “بشعبنا العظيم على وقوفه خلف المقاومة ودعمها”.
وتعهد الحركة بأن “تبقى وفية لهذه الروح، وهذه المواقف العظيمة التي تتجلى وتتفجر في اللحظات الصعبة من شعبنا العظيم”، بحسب تعبير البيان.
يأتي ذلك في أعقاب ما أعلنته وسائل إعلام إسرائيلية، أن “ما يعرف بالمجلس الإسرائيلي الأمني المصغر برئاسة بنيامين نتنياهو، أنهى اجتماعه بعد أكثر من سبع ساعات لبحث الأوضاع في قطاع غزة”.
ونقلت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية عن مصادر قولها إن المجلس أمر الجيش بمواصلة الهجمات على قطاع غزة “وفق ما تقتضيه الضرورة”، بحسب تعبير المجلس.
وكتب رئيس حكومة الاحتلال على حسابه في “تويتر” إنه “بحث اليوم الأوضاع في الجنوب واستمع إلى إيجازات قدمها ضباط الجيش والأجهزة الأمنية حول الغارات والعمليات واسعة النطاق التي شنت ضد التنظيمات الإرهابية بقطاع غزة”، وفق تعبيره.
وأفاد نتنياهو بأنه “أوعز الكابينت إلى الجيش بمواصلة تلك العمليات حسب الضرورة”.
قد يعجبك ايضا