موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

السعودية الهاربة رهف القنون تختار كندا منفى لها

0
ميدل ايست –
اختارت الشابة السعودية الهاربة رهف القنون السفر إلى كندا مساء الجمعة، ومغادرة تايلاند التي وصلت إليها هاربة من أسرتها، وجاء ذلك حسب ما صرح به رئيس إدارة الهجرة التايلاندية .
وتابعت ميدل ايست حساب الشابة الهاربة القنون على موقع تويتر حيث إغلقت حسابها لأسباب تتعلق بأمنها الشخصي، بعد تلقيها تهديدات تتعلق بالمساس بحياتها.
ونقلت وكالة رويترز عن سوراتشاتي هاكبارك قوله إن “رهف القنون ستسافر إلى كندا على متن رحلة تابعة للخطوط الجوية الكورية”.
وأضاف هاكبارك “كندا منحت الشابة اللجوء”، ولكن مكتب وزير الخارجية الكندي لم يؤكد نبأ منح اللجوء لرهف القنون.
وكانت رهف، 18 عاما، قد وصلت إلى تايلاند في طريقها إلى استراليا حيث تريد طلب اللجوء ولكن السلطات التايلاندية قررت ترحيلها في بادئ الأمر قبل أن تعدل عن القرار.
ورفضت رهف ركوب طائرة، متجهة من تايلاند إلى الكويت وحبست نفسها داخل غرفتها في فندق بمطار بانكوك.
وعبرت عن خوفها من أن تقتلها عائلتها لأنها تركت دينها الإسلام.
وقد سافر محمد القنون، والد رهف، وشقيقها، إلى بانكوك، لمحاولة إقناعها بالعودة إلى السعودية لكنها رفضت مقابلتهما.
وقال فيل روبرتسن، من منظمة هيومان رايتس ووتش لحقوق الإنسان، “أعلم أن هناك تهديدات بالقتل ضدها”، غير أنه أكد أنه ليس لديه تفاصيل.
وكانت رهف القنون في إجازة مع أسرتها في الكويت، ثم فرت منها إلى تايلاند. وكانت تسعى للسفر إلى أستراليا، حيث تأمل في تقديم طلب لجوء.
وتقول إن دبلوماسيا سعوديا قد قابلها لدى هبوطها في مطار بانكوك الأحد الماضي واحتجز جواز سفرها.
وتصر رهف على أن لديها تأشيرة دخول إلى أستراليا، وأنها لم تكن تريد أبدا البقاء في تايلاند.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.