موقع إخباري تفاعلي يهتم بشئوون الشرق الأوسط اليومية

البشير يجرى تعديلات وزارية في محاولة تجنب تصاعد الاحتجاجات

0

ميدل ايست –

أجرى الرئيس السوداني، عمر البشير، اليوم السبت، تعديلات حكومية، في الوقت الذي تتواصل الاحتجاجات في المدن السودانية والتي سقط فيها 17 شخصاً حسب الإحصاءات الحكومية و40 شخصاً حسب المعارضة.

 

أصدر البشير تعديلات تقضي بتعيين الخير النور المبارك وزيرا للصحة، خلفا لمحمد أبو زيد مصطفى، والذي أعفي من منصبه في وقت سابق من اليوم.

 

وعين عصام الدين محمد عبد الله أمينا عاما لمجلس الوزراء القومي، وضياء الدين محمد عبد القادر أمينا عاما لدار الوثائق القومية، وبابكر جابر أحمد كبلو وكيلا لوزارة الصحة.

 

وأصبح عبد المنعم السني أحمد مشرفا عاما على “النيباد”، (الشراكة الجديدة لتنمية أفريقيا”)، وأحمد عبد القادر محمد أمينا عاما للمجلس القومي لتنسيق نزع السلاح والتسريح وإعادة الدمج.
وشمل القرار الجمهوري تعيين محمد حاتم سليمان مديرا عاما للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، كما عين السفير العبيد أحمد مروح نائبا لمدير سلطة الطيران المدني.

 

يشهد السودان صعوبات اقتصادية متزايدة مع بلوغ نسبة التضخم نحو 70% وتراجع سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار الأمريكي وسائر العملات الأجنبية.

 

ويبلغ سعر الدولار رسميا 47.5 جنيه، لكنه يبلغ في السوق الموازية 60 جنيه سوداني، كما يعاني 46% من سكان السودان من الفقر، وفقا لتقرير أصدرته الأمم المتحدة سنة 2016.
مما أدى لاحتجاجات عمت مختلف المدن السودانية في الأسبوعين الماضيين، ووقع بسببها قتلى وجرحى باعتراف من الحكومة في الخرطوم.

 

وأصدرت الأحزاب السياسية المعارضة بيانات تأييد ومشاركة في موكب التنحي، كما انتشر في وسائط التواصل الاجتماعي بيان منسوب للطريقة القادرية العركية بالسودان، إحدى الطرق الصوفية في البلاد، تدعو فيه كافة أبناء الشعب السوداني للمشاركة في موكب الخرطوم، وآخر معلن عنه في مدينة ود مدني، وسط السودان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.